بوكس لله يا متأسلمين

سعيد الخولي

بقلم سعيد الخولي ( رئيس مجلس الإدارة)

طالعنا تحذيرات متتالية من وزارة الداخلية عن إختفاء 8 لوحة معدنية خاصة بعربات الشرطة المصرية، و أكرر “المصرية” و لى فى ذلك سؤال :

هل يود الإخوان المسلمين أن ينفذوا بهذه اللوحات عمليات تفجيرية و يتم لصقها بالشرطة ؟ 

حينما تم عزل مرسي و ثار شعب على حكم وصفوه بحكم طاغية أخر لا يعلم عن الشارع المصري سوى جماعته و أهله و عشيرته ، فهذا الشعب المصرى الذى يُنتهك حرمته الآن من جماعة متأسلمه له الحق فى الحرب على هذه الجماعة و معاقبتها على ما تفعله من إرهاب بالقانون ، فنحن نُريد الاستقرار الذى افتقدناه على مدار ثلاث سنوات ، نحن نُريد لقمة العيش التى أصبحت فى أيامنا هذه صعبة لفئات كثيرة من الشعب ، ألم تُدرك جماعة الإخوان أن هناك أناس لا يملكون سوى قوت يومهم ، و لكن يومهم هذا يذهبون للعمل و يسعون فى الأرض حتي يجدوا رزقهم أم يهربون من المولوتوف و المظاهرات و قطع الطريق و ….ألخ من أفعال أصبحت متداولة فى الشارع المصرى ، كيف للفقير أن يجد قوت يومه و هو عندما يخرج يكون خائف على نفسه و خائف على أولاده و هم عائدون من مدرستهم و خائف على و على و على ..اليوم كله ملئ بالخوف ، و الآن الجهة التى تقوم بتأمين المواطن تُسرق عرباتها و لوحات عرباتها و أسلحتها و تحرق معداتها التى تحمى بها المواطن ،، عجباً لكم أيها المتأسلمون ، هل هذا هو الإسلام ؟